المحتوى الرئيسى

مصادر لـ"سبوتنيك": تدهور الجنيه السوداني يوقف التحويلات بين الخرطوم والقاهرة

01/21 20:01

أدى تدهور قيمة الجنيه السوداني، إلى وقف التحويلات المصرفية بين الخرطوم والقاهرة، وفق ما أفادت به مصادر مطلعة في القطاع المصرفي.

الخرطوم- سبوتنيك. وتجاوز سعر الدولار الأمريكي 300 جنيه سوداني في مضاربات أسواق العملات، بحسب المصادر ذاتها.

وقالت المصادر لـ "سبوتنيك" إن "مدينة عطبرة الواقعة شمالي السودان شهدت فعليا قرارا بتعليق التحويلات المصرفية إلى مصر بسبب تراجع قيمة الجنيه مقابل الدولار".

ما سر تراجع الاقتصاد السوداني رغم فك الحصار والخروج من قائمة الإرهاب؟

وأوضحت أن بعض البنوك أوقفت التحويلات المالية إزاء التغييرات في سعر الدولار في السودان التي تحدث في أوقات متقاربة أحيانا لا تتجاوز الساعة.

وأحجمت مصارف سودانية بالفعل عن التحويلات، وفق ذات المصادر التي قالت إن ذلك مرده إلى "التراجع المفاجئ والكبير لقيمة الجنيه السوداني مقابل العملات الأجنبية، حيث تجاوز سعر الدولار حاجز 300 جنيه لشرائه، وما يقارب 310 جنيهات لبيعه، وقد بلغت الزيادة في يوم واحد ما يقارب 15 جنيهاً".

وأوضح بعض المتعاملين بالعملات الأجنبية، أن" القفزة الكبيرة في سعر الدولار، جاءت لقلة العرض في مقابل الزيادة في الطلب لشراء الدولار في السوق السوداء".

أهم أخبار اقتصاد

Comments

عاجل